مفهوم رؤوس الأموال

مفهوم رؤوس الأموال - موضوع مفهوم رأس المال رأس المال هو مصطلحٌ المقصود به جميع المال والمواد والأدوات اللازمة من أجل فكرة مشروع نسائي - موضوع محتويات ١ عمل المرأة ٢ فكرة مشروع نسائي ٣ أهداف المشروع ٤ تكلفة المشروع ٥ المزيج التسويقي مدخل الى مفهوم العولمة تصريف العولمة: العولمة ثلاثي مزيد، يقال: عولمة، على وزن قولبة، واللفظ مشتق من العالم ابن بسمة قضماني ” الاسرائيلي : في مؤتمر للمعارضة السورية بسمة ناظم قضماني ولدت في دمشق عام 1958، والدها هو الدبلوماسي البعثي المعروف : ناظم قضماني مفهوم العولمة وأثرها على التنمية الإقتصادية . - أحمد السيد العولمة: 1- مفهوم العولمة: يعرف بعض الباحثين العولمة بأنها ارتباط متداخل لكل أنحاء ألأرض من بحوث جاهزة: العولمة الاقتصادية و المالية -الفصل1 بحوث جاهزة و مذكرات يتم جمعها من مختلف المصادر و عرضها على الناس للاستفادة منها الحضارة الإنسانية بين التواصل والصراع - مجلة النبأ - العدد 62 تشكِّل الحضارة الإنسانية منذ نشأتها وحتى الآن نسيجاً متعدد الألوان، كلّ خيط فيه - مع صحيفة اليوم : «الاقتصاد الأخضر» تنمية مستدامة تحارب الفقر النسخة الإلكترونية من صحيفة اليوم الصادرة عن دار اليوم للإعلام Al Moqatel - أسس ومبادىء الأمن الوطني أولاً: أبعاد الأمن الوطني. أوضحت تعريفات الأمن الوطني، وجود أبعاد له، وهي مصدر قوته أو ضعفه. اصل العولمة وآثارها - middle-east-online بقلم: د. خليل حسين روَّج مؤيدو العولمة بانها تبشر بالازدهار الاقتصادي والتنمية

مفهوم رأس المال

رأس المال هو مصطلحٌ المقصود به جميع المال والمواد والأدوات اللازمة من أجل إنشاء نشاطٍ تجاري أو اقتصادي يكون هدفه الربح، أو الإعلام، أو الأعمال الإنسانية، ويعتبر رأس المال حجر الأساس لنجاح وقيام أي مشروعٍ أو استثمارٍ هدفه زيادة القدرة الإنتاجية، ويتكون رأس المال من مجموعة عناصر غير متجانسة مثل: المواد الخام، والأيدي العاملة المتميزة والنادرة، والمواد المساعدة في الإنتاج.


أنواع رأس المال

  • رأس المال الثابت: وهو رأس المال الذي يكون على شكل مواد إنتاجية، ويشمل: الآلات، والأبنية، والمنشآت، والتجهيزات والمواد الأولية، والطاقة المحركة، والمواد المساعدة، ومن خلال الدورات الإنتاجية المساعدة ينتقل رأس المال الثابت إلى السلع المنتجة بصورةٍ متفاوتة، وهناك بعض من أشكال رأس المال الثابت التي تستهلك كلياً في عملية الإنتاج مثل: المواد الأولية، والطاقة المحركة، وتنتقل قيمته للسلع.
  • رأس المال المتحول: وهو ذلك الجزء من رأس المال الذي يُدفع مقابل قوة العمل على شكل أجورٍ، ويكون هذا النوع من رأس المال سبباً في النمو الرأسمالي.
  • رأس المال المكتسب: وهو نوعٌ من رأس المال المنتج الذي يشمل ذلك الجزء من الأرباح السنوية للمشروع التي يتمّ وضعها جانباً لمواجهة حالات الطواريء أو للقيام بتوسعاتٍ جديدة للمشروع، وهو يختلف عن رأس المال الأصلي الذي قدمه المؤسسون للمشروع والمساهمون فيه قبل إنشائه وتشغيله.
  • رأس المال المغلق: وهو نوعٌ من الاستثمار الجماعي الخاص بعددٍ معين من المستثمرين، ولا يمكن إضافة أو إشراك مستثمرٍ جديدٍ بعد إنشاء العملية الاستثمارية، وهنا يبقى رأس مال المستثر يعمل حتّى تنتهي عملية الاستثمار ولا يمكن ردها على شكل أوراق مالية أو سحب حصته من رأس المال، ويمكن لأحد المستثمرين شراء حصةٍ من رأس المال عن طريق السوق أو سمسارٍ أو مستثمرٍ معين، ويحدد ثمن النصيب في استثمار هذا النوع من رأس المال حسب قيمة الاستثمار وحسب سعره في السوق.
  • رأس المال المفتوح: وهو نظام استثمارٍ جماعي يتمّ فيه رد الحصص المالية لأصحابها أو إصدار أسهمٍ جديدة للشركة في أي وقتٍ، ويشتري المساهم حصته من المشروع الاستثماري نفسه وليس من المساهمين فيه، وتتغير قيمة الحصة في هذا الاستثمار على أساس سعر الإصدار أو سعر رد الحصة بناءً على قيمة الأصول الخالصة.


للقيام بأي مشروعٍ سواءً كان صغيراً أم كبيراً لا بدّ من توفر رأس المال اللازم لقيامه، كما لا بدّ من وضع المال في طريقه الصحيح نحو الإنتاج والاستثمار، إضافةً إلى وضع الشخص المناسب في المكان المناسب.