كيف أعرف أن ابني عبقري

كيف تصبح ذكياً جداً في الدراسة - موضوع مواضيع ذات صلة بـ : كيف تصبح ذكياً جداً في الدراسة . كيف تصبح ذكياً في المدرسة; كيف تصبح ذكياً كيف تحقق حلمك نصائح هامة ومفيدة لكم كيف تحقق حلمك ؟.. نصائح مفيدة ما هو الشيء الذي تتمناه أكثر من أي شيء آخر في هذه الدنيا ؟ ربما نادي المخترع الصغير.. مكتشف المواهب العلمية في المدارس تعد تجربة نادي المخترع الصغير من التجارب الرائدة في مصر والتي تهدف إلى تنمية تعامل طلبة طريقة استرجاع الرقم السري عند النسيان | مدونة صاحب أنا ابنى ما أعرفش عمل اية في الجهاز فقفل الشاشة علي شكل لعبة سناك لازم يتعمل رسم علشان يفتح The Gentle Revolution Press Offers early learning developmental books and parent courses for the well child and brain-injured child. مجموعة مقالات تربوية تهم الجميع [الأرشيف] - بوابة الثانوية 4- كيف نحبب الإسلام لأطفالنا ؟ بأن نحب الإسلام أولاً - لأن الطفل يرى بعيون والديه أو مربيه- ثم ما وراء الطبيعة - Paranormal Arabia: العلم يفسر كيفية حدوث في العهود الغابرة كانت الأرض تشهد عصراً جليدياً حيث كانت الثلوج تغطي بشكل كثيف معظم أراضي منتديات ستار تايمز آفة المخدرات طلب بحث عاجل من فضلكم قفل المنتدى ونقل تخصصه لمنتدى التعليم التقني والجامعي منتديات ستار تايمز مسابقة أحضر المطلوب العدد 134 بالتوفيق للجميع * * • • ~| مسابقة احضر صورة الاذاعي Arabic frequency list - corpus.leeds.ac.uk 42315 في في في stop_word 39592 من من من stop_word

العبقريّة

تعرّف العبقريّة بأنّها النبوغ والذكاء الشديد، ويعود أصل هذه الكلمة إلى شعراء العرب قديماً، حيث كانوا يعتقدون أنّ الكلمات الجميلة التي تخرج من أفواه الشعراء هي إيحاء من الجنّ الذي يعيش في وادٍ يطلق عليه اسم عبقر، وللعبقريّة والإبداع علامات وسمات واضحة تظهر على الإنسان في عمر مبكر في فترة الطفولة، والتي سنذكرها في هذا المقال.


صفات الطفل العبقريّ

  • النمو والتطور الحركيّ والكلاميّ المبكر؛ حيث يلاحَظ بدء الطفل بالمشي، والقفز، والتحدث مع أهله أو الأشخاص المحيطين به في وقت مبكر جداً إذا ما قورن مع الأطفال في مثل سنّه.
  • قدرة الطفل على تذكر الأماكن بشكل ممتاز؛ فيستطيع إخفاء ألعابه وأغراضه الخاصة عن الآخرين في مكان معين، ثمّ إخراجها لوحده، بالإضافة إلى تمييز طعامه المفضل عن الأطعمة الأخرى، ومعرفة أماكن حفظه، وقد تلاحظ الأم في بعض الأحيان أنّ الطفل يبكي ويشير إلى مكان طعامه المفضل ليأكله.
  • تعلّم اللغة المفهومة بشكل سريع، وإبداء الرغبة في حمل الكتب وقراءتها، أو الاستماع إلى القصص والأغاني وغيرها، وقد بيّنت الأبحاث والدراسات الحديثة أنّ الطفل العبقريّ يستيطع إنشاء جملة مكوّنة من كلمتين مفهومتين عندما يصل إلى الشهر الرابع عشر، أما عندما يصبح عمره ثمانية عشر شهراً، فسوف يكون قادراً على التعبير عن رغباته بجمل ولغة بسيطة خاصة فيه.
  • إجادة حلّ الألغاز التي تكون على شكل ألعاب ذكاء بسيطة، مثل تركيب البازل وإدخال الأشكال في قوالبها الصحيحة وغيرها، بالإضافة إلى استغلال محيطه للتغلب على الصعوبات أو المشاكل التي تواجهه، فمثلاً إذا أراد الوصول إلى مكان مرتفع سيقف على كتب كبيرة أو يصعد على كرسي.
  • الفضول الزائد؛ وذلك بمحاولته استكشاف كافة الأماكن والأغراض، وطرح العديد من الأسئلة.
  • القدرة على التركيز في العديد من الأمور لفترة طويلة دون ملل، والرغبة الشديدة في تعلّم مهارات جديدة خلال فترة النمو.
  • الوعي بالأشخاص الموجودين من حوله وتذكرهم جيداً، حيث إنّه يستطيع التفريق بين الأقارب والغرباء وتمييز أصواتهم.
  • قوة الملاحظة؛ فهو يعرف فيما إذا غيّر شخص ما مكان ألعابه وأغراضه، كما أنّه يغيّر المفارش الخاصة بسريره.
  • التأقلم السريع مع الأماكن الجديدة والأشخاص الغرباء، والقدرة على التأقلم مع الظروف المحيطة والتعامل معها بكلّ سهولة.
  • قلة النوم؛ حيث إنّ الطفل العبقريّ لا يحب النوم في الليل، فكثرة التفكير والفضول يجعلانه نشيطاً، كما أنّه يجد في النوم أمراً مملاً.
  • إتقان موهبة فنيّة معينة بعمر صغير، مثل الرقص، أو الغناء، أو العزف وغيرها.